نائبا وزيرا "البلدية والإسكان" و"الصناعة والثروة المعدنية" يزوران مشروع "المشرقية" بالرياض | وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان

وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان

مع تطبيق سكني #التملك_أصبح_أسهل إلى التطبيق

سكني موقع شؤون البلدية
E
199090

التاريخ الهجري

الثلاثاء 24 ربيع الثاني 1443 الموافق نوفمبر 30, 2021

أنت هنا

1443/4/2 /الموافق 2021/11/07

نائبا وزيرا "البلدية والإسكان" و"الصناعة والثروة المعدنية" يزوران مشروع "المشرقية" بالرياض

استقبل معالي نائب وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان المهندس عبدالله بن محمد البدير، في موقع مشروع المشرقية الواقع شرق مدينة الرياض، معالي نائب وزير الصناعة والثروة المعدنية المهندس أسامة بن عبدالعزيز الزامل، وذلك للاطلاع على تقنيات البناء المتطورة المستخدمة في المشروع الذي تطوره الشركة الوطنية للإسكان (NHC) لمستفيدي برنامج سكني، بهدف زيادة المعروض العقاري السكني في الرياض.

وأوضح معالي نائب وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان المهندس عبدالله بن محمد البدير، على هامش الزيارة أن مشروع "المشرقية" يأتي امتداداً لعدد من المشاريع تحت الإنشاء التي تحتضنها مدينة الرياض والبالغ عددها 26 مشروعاً توفر أكثر من 32 ألف وحدة سكنية متنوعة التصاميم والمساحات، لافتاً إلى أن المشروع يتميز بكونه مفهوم جديد للبناء العصري ويعمل فيه أيادي سعودية ضمن مصانع وطنية توفر فرص عمل مناسبة للسعوديين والسعوديات في قطاع الإنشاءات، وتضمن تعزيز المحتوى المحلي في القطاع العقاري وزيادة مشاركة القطاع الخاص في الناتج المحلي غير النفطي، ضمن مستهدفات رؤية المملكة 2030.

ولفت معاليه إلى أن المصانع الوطنية المتخصصة في أساليب البناء الحديثة تساهم في تعزيز تنمية قطاع الإنشاءات السعودي والتحول من البناء التقليدي إلى البناء الحديث لتسريع وتيرة تنفيذ المشاريع السكنية في وقت أقل وبتكلفة تنافسية، تحقيقاً لمستهدفات برنامج الإسكان بتسهيل تملك الأسر السعودية والوصول إلى 70% نسبة تملك بحلول العام 2030، في ظل ما يحظى به القطاع من دعم غير محدود من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - يحفظهما الله -.

من جانبه، أكّد معالي نائب وزير الصناعة والثروة المعدنية المهندس أسامة بن عبدالعزيز الزامل، على حرص الوزارة على دعم المشاريع الصناعية النوعية في قطاع البناء والتشييد لتحفيز رؤوس الأموال للاستثمار في القطاع الصناعي لتنويع القاعدة الاقتصادية، بتشجيع الاستثمارات النوعية من خلال توفير بيئة صناعية جاذبة ومستقرة تعزز تنافسية القطاع محلياً ودولياً، لافتاً إلى حرص الوزارة على توظيف وتأهيل أبناء وبنات الوطن في القطاع الصناعي ضمن أولوياتها لتوطين الصناعات النوعية والحديثة كأساليب البناء الحديثة.

بدوره، نوه الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للإسكان المهندس محمد بن صالح البطي، إلى أن المشروع يأتي امتداداً للجهود المستمرة الهادفة إلى توفير حلولٍ سكنية ملائمة تمكن الأسر من تملك المساكن بالتوازي مع زيادة المعروض العقاري من الوحدات السكنية ذات الجودة والسعر المناسب، لافتاً إلى أن مشروع "المشرقية" يمتد على مساحة تزيد على 3 ملايين م2، وتوفر وحداته السكنية 6 تصاميم مختلفة لتمنح المستفيدين خيارات مرنة بمساحات تتراوح بين 310م2 - 461 م2.

ويتميز مشروع "المشرقية" بحلولٍ هندسية فريدة، تتسم بمرونة عالية وتمنح المستفيد إمكانية تعديل تصاميم الوحدات السكنية وفق اشتراطات محددة، إلى جانب تميز المشروع بالموقع الاستراتيجي الذي يجعله حلقة وصل تربط الأحياء الواقعة بين طريق الدمام، وطريق الجنادرية، وطريق خريص.

وسيضيف المشروع عند اكتمال بنائه 3701 وحدة سكنية، ويمكن حجز الوحدات به عن طريق موقع وتطبيق "سكني" أو زيارة مركز سكني الشامل بالرياض، كما تعمل الشركة على ضخ أكثر من 147 ألف وحدة إلى السوق بحلول العام 2030 بأسعار تنافسية تناسب الأسر السعودية وترضي طموحاتهم ضمن حياة عصرية ومميزة.

 

إقرأ أيضاً